الرئيس يتسلم التقرير السنوي لديوان الرقابة المالية والإدارية


تسلم رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الخميس، التقرير السنوي لديوان الرقابة المالية والإدارية للعام 2020. جاء ذلك خلال استقبال سيادته، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، رئيس ديوان الرقابة المالية والإدارية إياد تيم، ونائب رئيس الديوان أمل فرج، بحضور مستشار الرئيس القانوني علي مهنا. وأطلع تيم، سيادته، على أبرز النتائج التي خلص اليها التقرير السنوي للعام 2020، والذي يشير إلى أنه تم التدقيق في عمل المؤسسات العامة وحسن إدارة المال العام، حيث بلغ مجموع التقارير المدققة 115 تقريرا، متخطين الصعوبات التي فرضتها جائحة كورونا على عمل الديوان. وأشار تيم إلى أن الديوان قام بتنفيذ الطلبات التي وردت إليه من قبل الرئيس، ومن قبل الحكومة، والمؤسسات الرسمية، وإعداد التقارير الخاصة بها حسب الأصول، إضافة إلى استقبال ومعالجة الشكاوى الواردة للديوان. من جانبه، أشار الرئيس إلى الدور الهام الذي يقوم به الديوان لمتابعة أعمال المؤسسات العامة وإدارة المال العام والنزاهة والشفافية بما يخدم المواطن الفلسطيني. وأكد سيادته دعمه الكامل لعمل ديوان الرقابة المالية والإدارية، وحرصه على استقلاليته، وضرورة احترام تقاريره وتوصياته.


تاريخ النشر: 7/18/2021 8:18:12 AM

قائمة الأخـبار الرئيســــية - ديوان الرقابة

حول ديوان الرقابة

يهدف الديوان الى ضمان سلامة العمل والاستقرار المالي والإداري في دولة فلسطين بسلطاتها الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية وكشف أوجه كافة أشكال الانحراف المالي والإداري بما فيها حالات استغلال الوظيفة العامة ويهدف أيضا الى التأكد من أن الأداء العام في فلسطين يتفق مع أحكام القوانين والأنظمة واللوائح والقرارات والتعليمات النافذة وفي حدودها وانه يمارس باقتصاد وكفاءة وفاعلية.